تواصل معنا - احصل على التكلفة والإستشارة بالواتس اب

Doctor live | خمس مميزات لتكبير المؤخرة بحقن الدهون الذاتية.. تعرفي عليها

تكبير المؤخرة بالدهون الذاتية من العمليات التجميلية التي تلجأ إليها بعض السيدات لاكتساب منظر جمالي أكثر إثار

الحقن,شفط الدهون,نحت الجسم,الفيلر,الجلد,التدخين,حقن الدهون الذاتية,الفيتامينات,تخثر الدم,النزيف,الخلايا الجذعية,تكبير المؤخرة بالدهون الذاتية,المستشفى,Doctor Live,تعليمات بعد حقن الدهون,عملية,مدة بقاء حقن الدهون,الأسبرين,أضرار حقن الدهون الذاتية

شفط الدهون

خمس مميزات لتكبير المؤخرة بحقن الدهون الذاتية.. تعرفي عليها

حقن الدهون الذاتية
حقن الدهون الذاتية

تكبير المؤخرة بالدهون الذاتية، من العمليات التجميلية التي تلجأ إليها بعض السيدات، لاكتساب منظر جمالي أكثر إثارة، ويعد تكبير المؤخرة بالدهون الذاتية عمليات وليس عملية واحدة، حيث أنها تمر في بادئ الأمر بعملية شفط للدهون من منطقة غير مرغوب بوجود الدهون بها مثل البطن أو الفخذين ثم  وضعها في الأرداف أو المؤخرة لتكبيرها، وهو ما سنوضحه لكم في سطور هذا المقال كالتالي.



 

 

 

 

مميزات حقن المؤخرة بالدهون الذاتية

 

  1. هناك عدة مميزات لعملية حقن المؤخرة بالدهون الذاتية، تتمثل أولها في نحت الجسم بالشكل المطلوب، وذلك من حيث التخلص من أي دهون في مناطق مثل البطن والخصر والفخذين عن طريق شفطها، وحقنها في المؤخرة أو الأرداف، كما أنها أقل في التكلفة مقارنة بباقي التقنيات.

 

 

  1. تتميز عملية الحقن بالدهون الذاتية عن الفيلر في إمكانية الحصول على أحجام كبيرة من الدهون الذاتية لملئ مناطق كبيرة، في حين يصعب حقن كمات كبيرة من الفيلر الجاهز لتلك المناطق.

 

 

  1. كما يمكن تخزين وتجميد الدهون الذاتية وإعادة حقنها في وقتٍ لاحق خلال مدة 4 أشهر من وقت شفطها، في حين لا توجد هذه الميزة في المواد المالئة الأخرى مثل الفيلر، كما أن نتيجة الحقن بالفيلر تختفي بعد مرورالوقت ربما بعد عام .

 

 

  1. من ضمن المميزات أيضًا أنه لا تحدث أي مضاعفات لأن عمليتا الشفط والحقن تتما في نفس جسم المريض، ولن يرفض الجسم الدهون المحقونة لأنها من ذات الجسد على عكس بقية المواد الأخرى التي يتم بها تكبير المؤخرة.

 

 

  1. كما أن الدهون الذاتية هي خلايا حية تعيش دائماً ولا تذوب مع مرور الوقت إلا بنسب معينة لأنها تتغير بتغير الحجم وزيادة الوزن وتصغر في حالة التنحيف والحمية، ولعل أكثر الأمور إيجابية في هذا الأمر، أن ملمس الجلد يكون طبيعياً بعد الحقن مقارنة بباقي طرق تكبير المؤخرة، كما أن  الدهون الذاتية تحتوي خلاياها على تركيز عالي من الخلايا الجذعية والتي لها القدرة على إصلاح أي أنسجة تالفة أو مصابة في الجسم كما تعمل على تجديد خلايا البشرة وشدها.

 

 

سلبيات حقن الدهون الذاتية

 

بعض الدهون الذاتية التي يتم حقنها والتي هي عبارة عن خلايا حية، لا تستطع التكيف مع المكان الجديد الذي تم  الحقن به،  لذا قد تموت وتذوب، ولا يمكن معرفة حجم الدهون التي قد تموت قبل البدء بإجراء العملية.

 

هذا الذوبان الذي قد يحدث للدهون الذاتية قد يحدث بشكل متفاوت وليس متساوي في المناطق المحقونة، أي أنه قد يحدث  ذوبان للدهون من طرف أكثر من الذوبان من الطرف الآخر مما يسبب عدم تساوي بين الجهتين .

 

 

من الأمور السلبية بهذا الحقن أيضًا، هو إمكانية حدوث التهاب بالدهون المحقونة نتيجة تلوث بالبكتريا، كما أنه يشترط  للحصول على الدهون الذاتية شفط الدهون من نفس المرأة، كما أنه يصعب إجراء هذه العملية  في النساء النحيلات، حيث أنه لا يجوز أبدا نقل الدهون من امرأة لأخرى حتى لو كانت أختها، وهذا يعني ضرورة توافر الدهون في الجسم

.

مدة عملية حقن الدهون الذاتية

 

العملية الجراحية التي تتم لحقن المؤخرة بالدهون الذاتية، ربما  تستغرق وقتاً من حوالي نصف ساعة إلى ساعة ويختلف على حسب كمية الدهون التي سيتم شفطها وحقنها من الجسم إلى المؤخرة.

سعر تكبير المؤخرة بالدهون الذاتية

 

كما الحال في مختلف عمليات التجميل، فأسعار تكبير أو حقن المؤخرة بالدهون الذاتية، بحسب كل حالة وكمية الدهون المحقونة، وعلى حسب أسعار كل مستشفى، لكن في المتوسط تبدأ التكلفة من 670 دولار وتزداد بزيادة كمية الدهون التي يتم حقنها، بينما التكلفة الإجمالية تبدأ من 2170 دولار وتشمل شفط الدهون ومعالجتها وإعادة حقنها مرة أخرى، أما أسعار المستشفيات لها ميزانية أخرى تختلف من واحدة لأخرى.

 

متى تظهر نتائج تكبير المؤخرة بالدهون الذاتية؟

 

تحتاج المرأة فترة ليست بالقليلة كي تظهر النتائج الخاصة بعملية حقن الدهون الذاتية، ربما تصل لستة أشهر، وتظهر النتائج الأولية بعد انتهاء فترة التعافي واختفاء التورم وتستمر في التحسن حتى الوصول للنتائج المرغوب فيها.

 

نصائح قبل تكبير المؤخرة بالدهون الذاتية

 

  • من الطبيعي أن يطلب الطبيب بعض الفحوصات والتحاليل التي يجب القيام بها قبل شفط وحقن الدهون مثل تحليل صورة دم كامل أو تحليل تخثر الدم للتأكد من صحتك قبل القيام بالعملية.

 

 

  • كما أنه يجب على من ترغب في الحقن بالدهون الذاتية، تجنب التدخين قبل القيام بعملية شفط وحقن الدهون لفترة لا تقل عن أسبوعين؛ حيث أن التدخين يقوم بمنع وصول الدم الكافي للمناطق التي تم شفط الدهون منها والمناطق التي تم حقنها وبالتالي يزيد من خطر التورم وقد يؤدي لذوبان نسبة كبيرة من الدهون المحقونة لعدم وصول مغذيات كافية لها.

 

  • يجب الابتعاد وتجنب أخذ الأدوية التي تسبب سيولة الدم مثل الأسبرين وفيتامين E ؛ حيث أنها تزيد من التعرض لخطر النزيف أثناء شفط الدهون وخلال فترة التعافي.

 

نصائح بعد تكبير المؤخرة بالدهون الذاتية

 

يجب على من تقوم بعملية الحقن بالدهون الذاتية، أن تكثرمن شرب كميات كافية من الماء، فضلًا عن تتناول الكثير من الفيتامينات والمعادن كي يساعد في توصيل المغذيات الكافية للدهون المحقونة، ويقلل من خطر موت الخلايا الدهنية بعد نقلها.

كما يجب ارتداء الحزام "المشد" الطبي في المنطقة التي تم شفط الدهون منها لفترة لا تقل عن ثلاثة أسابيع طوال اليوم، ولثلاثة أسابيع أخرى خلال النهار فقط، وذلك  للحد من خطر التورم ولضمان ظهور الجسم بقوام منحوت بعد عملية الشفط.

 

 

ويجب الحرص على اتباع تعليمات الطبيب بعد عملية الحقن وأثناء فترة التعافي ، مع إبقاء الوزن مستقر بصورة نسبية.

 

 

الآثار الجانبية لتكبير المؤخرة بالدهون الذاتية

 

هناك عدة آثار جانبية قد تحدث بعد إجراء عملية حقن الدهون الذاتية، ومنها:

 

 فقدان بعض الدهون التي تم حقنها نتيجة ذوبانها، ويمكن عمل إعادة الحقنمرة أخرى عن طريق الاستعانة بباقي الدهون التي تم شفطها وتجميدها في المستشفى تحسباً لهذه الحالة، حيث أنه يمكن عمل إعادة حقن خلال ثلاثة أشهر من عملية الحقن الأولى.

 

 

 من ضمن الآثار الجانبية أيضًا، ظهور كدمات وبعد التورم لفترة من الوقت،، فضلًا عن الشعور بالتخدر أو التنميل في المناطق التي تم حقن الدهون بها، كما أنه يمكن أن تظهر بعض الندبات لكنها تتلاشى مع الوقت لكن ليس بشكل كامل.

 

مخاطر قد تحدث بعد شفط الدهون وحقنها

 

قد يحدث بعض المخاطر للسيدات اللاتي تقمن بإجراء عمليات الحقن، رغم كونها نادرة الحدوث، ومن ضمن هذه المخاطر؛ النزيف، والعدوى، إضافة إلى تجمع السوائل.